القائمة الرئيسية

الصفحات

مراحل كتابة الانشاء الرائع وضمان الدرجة الكاملة في الامتحان

لمعرفة مراحل كتابة الانشاء يجب ان نعرف انه يتكون الإنشاء من ثلاثة عناصر أساسية ينبغي التركيز عليها والتفريق فيما بينها عند كتابة النص الإنشائي، وهذه العناصر سنقوم بدراستها بالتفصيل الكامل وهي : مقدمة الإنشاء - العرض - الخاتمة وهذا ما سنتناولة في موضوعنا عن 

مراحل كتابة الانشاء الرائع وضمان الدرجة الكاملة في الامتحان



مراحل كتابة الانشاء


مقدمة الإنشاء : تعتبر المقدمة الإنشائية عامل مهم في كسب أو نفور المصحح الوزاري، وينبغي الإهتمام بها جيدا وعدم اهمالها، فالمقدمة الإنشائية تمثل واجهة الإنشاء، فحاول أن تكون مقدمتك شيئا إبداعا يجذب القارئ للقراءة وعدم الانسياق للملل واهمال بعض السطور من موضوعك الإنشائي، ولكي يكون لديك مقدمة إنشائية جاهزة عليك الإعتناء ببعض الأمور في كتابتها ومنها : 


- ابتعد عن المقدمات الجاهزة فهي أصبحت موضة هذه الأيام والمصحح الوزاري يعلم المقدمة الجاهزة من غير الجاهزة، وأغلب المصححين يقومون بترك المقدمة لانهم قد ملوا من التكرار والروتينية، فحاول أن تكسب المصحح الذي يقوم دفترك الوزاري، فعندما تنجح في ذلك، فأنت قمت حقا بعمل عجز عنه الكثير من الطلبة، وهذا سيساعدك جدا في درجتك، فالطالب الذكي من سعى لكسب الثغرات الموجودة وأهتم بنفسية المصحح الذي يكون تحت ضغوطات كبيرة من العمل والدفاتر الإمتحانية، فمن الأوجب للطالب کسب المصحح إلى جانبه، تخيل نفسك مثلا تستلم في اليوم عددا كبيرا من الدفاتر الامتحانية من الصباح وحتى المساء وكلها مواضيع انشائية، ما الذي سيجذبك تجاه المقدمة ؟ فكر بذلك واسع له بتخطيط سليم. 


- من الأمور التي يجب الاعتناء بها ايا عند كتابة المقدمة الإنشائية : عدم كتابة مقدمة طويلة ولا قصيرة، وكما نوهت سابقا تكون المقدمة أربعة سطور كحد أقصى أو ثلاثة سطور کحد أقل، مع الإهتمام بخط متوسط مناسب للعين وبدون وسوسة أو تفكير في حجم الخط ولا تنسى - عزيزي الطالب - الإهتمام بما تكتب، وزرع الحب فيه، فعندما تكون صافي الذهن مرتاح النفسية فأنت ستكتب أفضل مضاعفا مما لو كنت مشوش البال، فحاول أن تصفي ذهنك وتكتب، وان العالم الخارجي وما يحيط بك لبعض الوقت، لكن لا تنسى ما يتبقى من وقتك لانتهاء الامتحان الوزاري للغة العربية.


بعض النماذج من المقدمات الإنشائية 


إليك عزيزي الطالب بعضا من نماذج المقدمات الإنشائي التي من الممكن أن تغذي فكرك حول ما نريد إيصاله إليك، كما يمكنك الإستفادة من هذه المقدمات الإنشائية في موضوعك، ويمكنك ابتکار مقدمة من عندك تعتمد على المقدمات الموجودة هنا، فحاول نسج أفكارك لكي تخرج بمقدمة إنشائية قريبة مما موجود هنا، كما ويمكنك أخذ أحد المقدمات أدناه لكتابتها في موضوعك الإنشائي لكننا لا نحبذ النقل التام للنص الكتابي، فحاول حذف أو إضافة كلمات من أفكارك لكي تقوي قدرتك على التعبيير اللغوي وقدرتك على التفكير والاستنتاج :

  • بسم الله، والصلاة والسلام على رسول الله، وأفضل التسليم على خير الأنبياء والمرسلين، نبينا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، أما بعد، فما أجمل بدء كلامي وتعبيري حول موضوعي ( وتذكر فكرة الموضوع ) بذكر الصلاة على خير المرسلين، وأتمنى من الله السداد فيما أقول وأكتب فالأفكار تتناسين في عقلي وذهني لأخري بفكرة إبداعية تتناسب وموضوعي وأتمنى للقارئ الكريم رحلة شيقة في شطوري، فأنا أرجوا قراءة كل ما كتبت لأنه تعبير ادبي نابع عن ذاتي وفكري، فباسمه تعالی أبدأ وباسمه أنهي كلامي.

  • تتزاحم الأفكار في ذهني كيف ابدأ بموضوعي، ومن أين أبدأ، وفي داخلي فيض من الكلمات والمعاني التي تتوارى أمامي لاكتبها، وفي نفسي زخم من الأفكار والتعابير، فعسى أن أوفق فيما سأذكره بخصوص موضوعي ( وتذكر فكرة الموضوع ) فمن الشيق لي التعبير والابداع بعد هذا الوقت من الجهد والإجابة، فأرجوا من الله توفيقا وسداد، ومن القارئ مشوارا الطيفا شيقا في رحلته بما أكتب.

  • يالجمال ( وتذكر فكرة الموضوع ) وما أحلى تعبيري وموقفي حوله، فأنا قد كنت أنتظر فرصة شيقة لأكتب ما يجول بخاطري ويتعارك من أفكاري لأجل صياغة أبھی الجمل والعبارات حول موضوعي هذا، وأتمنى من الله تعالى توفيقا فيما أكتب وأنهل فروعة الأشياء تكمن فيما تحمله من أشكال ومشاعر، وروعة الإنسان فيما يحمله من معاني وروعة الإنشاء بتعبيره اللغوي وأفكاره الصحيحة، وقارئه الكريم.
لاحظ تنوع الأفكار في المقدمات الإنشائية، يمكنك الإستفادة من أحداها مع إضافة لمساتك الإبداعية.


العرض : ان العرض هو الفكرة الاساسية للموضوع الانشائي وهو مايلي المقدمة الانشائية وما يسبق الخاتمة ويعتبر أطول من كليهما، وعليه تقع الدرجة الأكبر في سؤال الإنشاء، لذا ينبغي الاهتمام بخانة العرض والتركيز عليها واعطائها حقها الكامل من الأفكار والوقت والتعبير فالعرض أهم جزء في تعبيرك الإنشائي، وهو يستند على توضيح فكرة الإنشاء والموضوع المطلوب الكتابة عنه، لذا سنعطي موضوع العرض أهمية لكي نصل إلى تنسيق صحيح وترتيب أمثل يمكن الطالب من الوصول لأعلى درجات التسيق الكتابي. أن استعمال التعابير اللغوية البليغة والمفردات القوية فقط لا يمثل العرض الجيد في الموضوع الكتابي، فأغلب الطلبة كل ظنهم أن الإنشاء الجيد يعتمد على هذه الأمور فقط، فيكثر من استخدام التعابير والمفرادت البليغة، وهو بذلك قد تناسى الهدف الأساس للإنشاء، الذي يكون معرفة طريقة الطالب في الكتابة والتعبير، فالمصحح الوزاري أن رأى كثرة التعابير اللغوية في الانشاء سيعلم أن الطالب ينسج ما لا يدرك حتى هو نفسه، فكلما كان الطالب معبرا من ذاته بطريقة سلسة واضحة سهلة مفهومة مع استعمال التعابير اللغوية البليغة في مكانها الصحيح بلا كثرة ولا قلة كلما كان قربه من قلب المصحح الوزاري أفضل، فالإنشاء الناجح ليس بعباراته الرنانة، إنما بفكرته وطريقة كتابته، لذا نشدد على الإهتمام بالعرض.

- عليك - عزيزي الطالب - عند المباشرة بكتابة العرض التمهل قليلا، والتأمل في موضوعك ثم بكتابة ما يأتيك من أفكار وفق ما طالعت خلال العام الدراسي فالطالب الذي يتأمل قليلا ويفكر سيكتب أفضل من الطالب الذي يباشر بالكتابة ويدع قلمه یکتب بدلا عن أفكاره، فأحرص على التأمل والتفكير لدقائق معدودة قبل أن تباشر.

- أحرص على سلامة دفترك الإمتحاني ککل، وسلامة ونظافة الصفحات المخصصة لسؤال الإنشاء بشكل خاص، فهذه العوامل تبين حرص الطالب واهتمامه.

- قم بالكتابة بخط واضح وسلس وحب ما تفعل وتنسج، ستكون قريبا من روح وقلب المصحح أن كتبت بعناية وإهتمام، فلديك وقت كافي.


تعليقات